أخبار عاجلة
الرئيسية / حول العالم / ابنة مايكل جاكسون «في حالة صحية جيدة» بعد محاولة انتحار

ابنة مايكل جاكسون «في حالة صحية جيدة» بعد محاولة انتحار

 

 

تاج نيوز عمان – قالت ديبي روي الزوجة السابقة للمغني الراحل مايكل جاكسون، إن ابنتهما باريس (15 عاما)، نقلت إلى مستشفى في لوس أنجليس مساء الأربعاء الماضي بعد محاولتها الانتحار على ما يبدو. لكن أسرتها قالت في وقت لاحق إنها «بخير».

وقال ستيف ويتمور وهو متحدث باسم الشرطة في لوس أنجليس «في نحو الساعة 1:27 صباحا تمت الاستجابة إلى بلاغ في شارع برادو دو لا فيليسيداد (الشارع الذي يقع فيه منزل جاكسون) بشأن حالة طبية، وتم تقديم الخدمات الطبية ونقلت المريضة بعد ذلك إلى مستشفى بالمنطقة. هذا هو كل ما أستطيع قوله. يمنعني العمان- قانون من قول أي شيء آخر بخلاف الاستجابة العامة».

وتردد أن باريس كانت تعاني أزمة نفسية قبل محاولتها الانتحار يوم الاثنين الماضي قبل أسابيع فقط من الذكرى الرابعة لوفاة والدها. وأفادت التقارير بأن باريس قطعت رسغها وتناولت جرعة زائدة من الأدوية.

وقال بيري ساندرس محامي كاثرين جاكسون والدة نجم البوب الراحل والوصية على ابنته في بيان: «باريس بخير وتتلقى الرعاية الطبية المناسبة». وأضاف البيان: «يعاني المرء عندما يكون مرهف الإحساس وفي الخامسة عشرة من عمره».

توفى أسطورة البوب مايكل جاكسون في عام 2009 عن عمر يناهز 50 عاما إثر تناوله جرعة قاتلة من عقار البروبوفول الذي يستخدم في التخدير قبل إجراء العمليات الجراحية، بينما كان يستعد لإحياء مجموعة من الحفلات في لندن.

وتجري حاليا المداولات في قضية قتل خطأ رفعتها أسرة جاكسون على شركة «إيه آي جي لايف» للترويج للحفلات في لوس أنجليس، وكان من المتوقع أن يطلب محامو الأسرة شهادة باريس في القضية.

وكان موقع «تي إم زد» الإلكتروني المعني بأخبار المشاهير هو أول من كشف عن محاولة الانتحار ونقل عن مصادر لم يسمها القول، إن سيارة إسعاف نقلت باريس من منزل أسرتها في كاليفورنيا إلى المستشفى في نحو الساعة الثانية صباحا بالتوقيت المحلي. وأفادت أنباء بأن باريس تتعافى في مستشفى ويست هيلز شمال غربي لوس أنجليس.وقال أحد أصدقاء أسرة جاكسون، إن «باريس ما زالت تشعر بالحزن الشديد لفقدانها والدها». وأضاف: «إنها في مرحلة الامتحانات الآن، كما أنها قلقة بشأن مثولها أمام المحكمة في لوس أنجليس، حيث سوف تدلي بشهادتها في القضية المتعلقة بوفاة والدها». كما أضافت مصادر أنها كانت غاضبة للغاية لعدم السماح لها بحضور حفل المغنى مارلين مانسون. وقالت والدتها ديبي روي، إن باريس تمر بفترة صعبة. ونقل موقع «تي إم زد» الإلكتروني المعني بأخبار المشاهير عن مصدر بخدمات الطوارئ، أن باريس كانت تعاني جروحا متعددة في رسغها. وتوجهت جدة باريس كاثرين جاكسون وأفراد الأسرة للمستشفى ليكونوا بجانب باريس.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *