الرئيسية / اخبار عربية وعالمية / بيان من مكتب المخترع احمد الشاروقي يوجه فيه رسالة شكر لأمير قطر و للمخترع الأردني فايز عبود ضمرة

بيان من مكتب المخترع احمد الشاروقي يوجه فيه رسالة شكر لأمير قطر و للمخترع الأردني فايز عبود ضمرة

بيان صادر عن مكتب أبحاث وأعمال الشاروقي
حول انجازات المخترع أحمد ثامر غليفص الشاروقي

بسم الله الرحمن الرحيم
وبعد الحمد لله تعالى ومشيئته التي قدرت لنا بعد مرور 144 عام على مسيرة عملنا ، التي بدأت منذ عام 2003 وانطلقت من خلالها شرارة الوعي في العالم العربي لإبراز أهمية دور المخترع العربي ، والكشف عن مدى إمكانياتهم وقدراتهم بالعطاء للوطن العربي والعالم رغم أن المخترع العربي في الوطن العربي كالنبتة البرية ترعى نفسها بنفسها ، فقد بدأ البعض منهم العمل بعقد التجمعات والمؤتمرات ومقرات الاختراع وغيرها ، في سعي منهم لإبراز ما أنجزوه من اختراعات وابتكارات وابداعات وذلك لعدم وجود حاضنات للعقول العربية ، حيث لازال مستوى الإنفاق على البحث العلمي والتقني في الوطن العربي بأدني نسبة مقارنة بباقي دول العالم ، لكننا نتفاءل بمستقبل أفضل يزداد به الوعي العربي، للتعرف على إمكانيات العقول العربية المبدعة .

وبهذه الاحتفالية ومرور 14 عام على مسيرتنا نود رفع الستار عن آخر وأهم ما توصلنا إليه من اكتشاف تركيبات دوائية واكتشافات وعلمية .

فقد كان الاكتشاف الأول ، طاقات كهربائية موجودة بأغلب دول العالم أن لم يكن بجميع دول العالم وهذه الطاقات تتوافر طوال ساعات اليوم ، وهي الآن تتبدد دون الانتفاع منها ، مع توفر إمكانية أن يستفيد عالمنا منها لو تم حصرها لرفع نسبة تنوع خليط الطاقات التي أدخلت العالم في مراثون التخلص من الطاقات التقليدية وتأمين طاقة نظيفة ورخيصة ومستدامة تسد أجزاء من استهلاك النفط لإنتاج الطاقة الكهربائية .

حيث أكدت الدراسات أن قدرة أدني المنازل بعالمنا على توليد الطاقة ، تعادل ما تنتجه 5 ألواح شمسية ( قدرة اللوح الواحد 10 أمبير 12 فولت ) طيلة ساعات اليوم ، مع إمكانية زيادة كمية تلك الطاقة ببعض الدول عن حاجتها كما هو الحال في الدول التي تطبق نظام شراء الطاقة من المنازل التي تستخدم ألواح شمسية أو مولدات الرياح .

نحن الآن نسعى إلي أنشاء ( مشاريع لإنتاج وجمع الطاقة الكهربائية ) لنضعها أمام أي دولة بالعالم ترغب باستثمارها أو أقامة المشروع على أراضيها على أن تقوم بإنشاء المقر الرئيسي أو أحد أفرع مكتبنا على أراضيها .

وقد أتت الأقدار أن تتوافر طاقات أخري حصرياً فقط في عالمنا بدولتين شقيقتين متجاورتين هما عاصمة الإسلام والمسلمين المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين ، مباركين للمملكتين قيادة وحكومات وشعوب توفر تلك الطاقة في بلادهم

معلبين أن تلك الاكتشافات هي هدايا متواضعة نقدمها إلي أشقائنا الذين كشفتهم المحن ، داعين مجالس وزراء المملكتين أن يعقدوا معنا عاجلا اجتماعات بخصوص هذا الأمر.

وفي سياق الإبداع والاختراع نعلن عن انتهاء العمل من عدة تركيبات طبيعية علاجية ، تعتبر انجاز علمي نفخر بأن نكشف عنه الآن، وهو لمشروب طبيعي للتداوي ولمد الجسم بطاقة جسدية وذهنية حيث يعمل بشكل شبه عنكبوتي في الجسد، ويحمل كم هائل من الفيتامينات والعناصر الطبيعية النافعة التي تصل إلي أجزاء الجسم وتمدها بالحيوية وتطرد ما هو ضار بها ، وللوقاية وعلاج أغلب ألأمراض المستعصية. فهو علاج وقائي وعلاجي بنفس الوقت يقي الحسم من جميع الفايروسات التي تنتقل للإنسان عن طريق الجهاز التنفسي، وهو ايضاً مشروب يومي صالح لجميع الأعمار (من 5 سنوات فما فوق ) وأبتداء من أصحاب الأعمال اليدوية المتعبة لانه يمد الجسد بالطاقة والنشاط التي يحتاجها ويبني العضلات للرياضيين ويزيد من نسبة التركيز ويبقيهم بحالة نشاط ذهني بدون استرخاء .
أما الثاني فهو لمركب نعتبره كرمال الذهب التي قد تبلورة لتصبح بوتيكس طبيعي ويعمل علي شد بشرة الوجه أشراق لون البشرة بدقائق قليلة ، حيث يخفي التجاعيد الحديثة والنتوءات ، ويبقي البشرة مشدودة مشرقة وشابة ، وهو يعمل أيضا علي رفع وشد صدر المرأة
وفي الختام نتوجه برسائل شكر وتقدير متأخرة إلي كل من سعى وعمل على (رفع راية العلم والعلماء)

* الرسالة الأولى نوجهها إلي، سمو الأمير الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قائد عاصمة العلم والعلماء ( دولة قطر ) التي أنفردت ولبت نداء جامعة الدول العربية لدعم المخترعين العرب .

* الرسالة الثانية نوجهها للمخترع فايز عبود ضمرة رئيس جمعية المخترعين الأردنيين ونقول له بأنك كنت مثلا يعتز به المخترعين والعلماء وكل مسلم وعربي وكل شريف في العالم، بعدما رفضت عروض الكيان الصهيوني الساعية لشراء أحد اختراعاتك الهامة، كونك مخترع وعالم عربي شريف يرفض أن تمتد يداه لمن يداهم ملطخة بدماء أخوته الفلسطينيين .
ثم نتوجه برسالة ندعو بها شرفاء الوطن العربي ممن عودونا على النخوة والفزعة لأخوانهم بأوقات المحن ، سعيا لرفع البلاء عن المحتاجين والمهجرين واللاجئين السوريين واليمنيين بعدما عظمت عليهم المآسي ، وتكالبت عليهم المحن.
وفي الختام نحييكم بتحية الإسلام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعجبنيعرض مزيد من التفاعلات

تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *