أخبار عاجلة
الرئيسية / اخبار عربية وعالمية / المخترع فايز عبود ضمرة !!! سنحفر الصخر بأظافرنا من اجل الأردن

المخترع فايز عبود ضمرة !!! سنحفر الصخر بأظافرنا من اجل الأردن

أنا لا أكتب بالشأن السياسي إلا عندما يتعلق الأمر بالوطن وعندما اكتب لا أجامل ولا أنافق لأن القضية تتعلق بالوطن فعمر ابن الخطاب رضي الله عنه يقول :

لا أخاف عليكم من رجلين رجل مؤمن قد تبين إيمانه !!! ورجل كافر قد تبين كفره ولكني أخاف عليكم من رجل يلوذ بالإيمان ويعمل بغيره 

نحن ندرك أن ثقافة بناء الأوطان وافتدائها وتعزيز المواطنة وتعميق وانتماءها تختلف كثيراً عن إدارة الحكومات للوطن . فلطالما قدم الهاشميون من أجل الأردن ما حقق لنا العزة والكرامة والأمن الذي يفتقده الكثيرون في محيطنا العربي ، ولطالما قدم المواطن الأردني من ينابيع وفائهم الذي لا ينضب مقرونة بالولاء للهاشميين منذ تأسيس الأردن وحتى يومنا هذا .

إن ما تقوم به حكومة د. هاني الملقي بتوجيهات من الملك وبإشرافه لاستثمار الفرص لتحقيق نمو اقتصادي ملموس ينعكس على الوطن و حياة المواطن وتحسين مستوى معيشته والتخفيف من الأوضاع الصعبة التي تواجهه ، والتصدي للتحدي الحقيقي المتمثل بمشكلتي الفقر والبطالة ، وإعطاء القطاع الخاص دوراً هام في رسم السياسات الاقتصادية وتمكينه من أداء هذا الدور والتركيز على الإبداع والمبادرات والأفكار الخلاقة للمواطن هو خارطة طريق نحو المستقبل يساهم برسمها جلالة الملك والحكومة والشعب ممثلاً بالقطاع الخاص تضع الوطن بحدقات العيون .

فالقرارات التي اتخذتها الحكومة مؤخراً والتي تركز على المواطن وإشراكه في صنع مستقبله هي قرارات صائبة وملحة وبعيدة عن الصفقات السياسية وتؤكد على المواطن هو مصدر السلطة وفقاً للدستور لأنه سيشارك في مراحل إعداد القرارات و تنفيذها وتطبيقها لأن لأن الوطن مسؤولية الجميع

القرارات التي اتخذتها الحكومة وتلقاها المواطن ستنعكس أثارها على الأغلبية من فئات الشعب، أذا لم تعترض طريقها البيروقراطية وقوى الشد العكسي وتحويل القرارات لا سمح الله لصفعة للمواطن تفقده التوازن وتجفف منابع المواطنة لأن المرحلة صعبة والشعب لن يرضى أن يكون شماعة لأخطاء الآخرين .

المواطن الأردني صاحب إبداعات ومبادرات خلاقة وسخي في العطاء لوطنه دون منة أو مزايدة فقدمنا الشهداء الجهد والمال ولازلنا نوصل الليل بالنهار من أجل رفعة شأنه ، وسنؤكد للحكومة الحالية بأن الشعب قادر على المشاركة في وصنع مستقبله ومستقبل أجياله ومواجهة التحديات التي تواجه الوطن وإيجاد حلول مستدامة لمشاكل مستعصية ، عندما نغلب قيم العدل والمساواة ومشاركتنا بصنع القرار و إبداء الرأي واحترام الآخر عندها ستتنصر المواطنة الفاعلة ونحفز العقول والسواعد وسيحفر عشاق الوطن الصخر بأظافرهم وسنؤكد أن الأردن لمن يعطيه وليس

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *